اختتام أعمال مؤتمر الذكاء الاصطناعي لتكنولوجيا الدفاع والأمن السيبراني في الأردن

اختتمت اليوم أعمال مؤتمر الذكاء الاصطناعي لتكنولوجيا الدفاع والأمن السيبراني الأول الذي انعقد في الأردن بمشاركة وفد من سورية برئاسة وزير الاتصالات والتقانة المهندس إياد الخطيب.

وبين وزير الاتصالات والتقانة في عمان أن المواضيع والأبحاث التي تم عرضها ومناقشتها خلال المؤتمر قيمة وبناءة تضمنت الاطلاع في محور التحول الرقمي على أفضل الممارسات والتطبيقات والدراسات لتقديم الخدمات الحكومية رقمياً للمواطن بما يحقق الشفافية وتبسيط الإجراءات كما تمت مطابقتها مع استراتيجية التحول الرقمي للخدمات الحكومية التي أقرتها الحكومة السورية في الـ 31 من آب الماضي وبرامجها ومشاريعها.

وأشار المهندس إياد الخطيب إلى إيلاء أمن المعلومات الاهتمام والتمويل اللازم ومواكبة الأبحاث والأدوات الحديثة ومعرفة الثغرات والبرمجيات الخبيثة ووسائل القرصنة الإلكترونية المستحدثة وطرق الدفاع السيبراني أهمية خاصة لافتاً إلى أنه في مجال الذكاء الاصطناعي لا بد من الاطلاع على التقانات الحديثة القائمة على الذكاء وتحليل البيانات للاستفادة منها في مشاريع أمن المعلومات ومشروع الاستجابة للطوارئ المعلوماتية.

وأوضح وزير الاتصالات والتقانة أن هذه المشاريع تم اعتمادها في الخطة الاستثمارية لعام 2021 في الهيئة الوطنية لخدمات الشبكة باعتبار أن هذه المشاريع تشكل الخط الدفاعي الأساسي لهيكلية التحول الرقمي في سورية مشدداً على أن عصرنا هو عصر الثورة الصناعية الرابعة كما أن البيانات هي ذهب هذا العصر ولا بد من حمايتها ودراستها وتحليلها.

ورأى المهندس إياد الخطيب أن التحول الرقمي يقودنا للتعامل مع قواعد البيانات الضخمة حيث اطلع المشاركون في هذا المؤتمر على أحدث الأدوات والبرمجيات المستخدمة للتنقيب في هذه المعطيات بهدف استنباط المعرفة وبناء أنظمة دعم القرار الإلكترونية.

وانطلقت في الأردن أمس أعمال مؤتمر الذكاء الاصطناعي لتكنولوجيا الدفاع والأمن السيبراني الأول بمشاركة وفد من سورية ووفود من 35 دولة أخرى.

وبحث المؤتمر الذي يعد الأهم على مستوى الذكاء الاصطناعي في المنطقة أهم التطورات في مجال الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته في التحول الرقمي والأمن السيبراني والتحديات التي تواجهها تطبيقات وخوارزميات الذكاء والتعلم الآلي كما تم خلاله جمع خبراء الذكاء الاصطناعي الرائدين في تكنولوجيا الدفاع والأمن السيبراني مع صناع القرار لبحث أهم التطورات في مجال الذكاء الاصطناعي والتحديات التي يواجهها