تعرف على منظومة (تاج) لتقدير إنتاجية المحاصيل

منظومة تقدير إنتاجية المحاصيل هي إحدى منظومات الهيئة العامة للاستشعار عن بعد التي قامت بإحداثها نظراً لأهمية دور المحاصيل الغذائية الاستراتيجية والمحاصيل الرئيسية في تحقيق الأمن الزراعي، وتعرف  منظومة تقدير الكتلة الحية والتنبؤ بالإنتاجية من البيانات الاستشعارية والصور الفضائية باسم منظومة /تاج/.

 

منظومة /تاج/ بينت أنها تأسست لتلبية متطلبات وزارة الزرعة والإصلاح الزراعي من خلال الاستفادة من تقانة الاستشعار عن بعد بشكل مباشر وعلى مستوى كامل أراضي الجمهورية العربية السورية في تقدير إنتاجية المحاصيل، لافتةً إلى أنها مجهزة بالمكونات المادية اللازمة لعملها من حواسيب ووحدات تخزين وشبكة وقاعدة الاستضافة التي يعمل عليها فريق عمل مدرب ومؤهل متنوع باختصاصاته العلمية، وذلك وفقاً لتقرير قدمته لوزارة الاتصالات والتقانة عن عملها.

 

وأشارت المنظومة بحسب تقريرها بأنها تتميز بعملها على تقدير الإنتاج وتحديد خرائط الإنتاجية للمحاصيل الاستراتيجية، والتنبؤ المبكر بكمية الإنتاج قبل الحصاد، وتقدير درجة تأثير الظروف الحيوية واللاحيوية على الإنتاجية، ورسم خرائط مساحة المحاصيل الرئيسة، وتصميم ونمذجة برامج التنبؤ الطيفي بالإنتاجية، وتقدير الصفات الحيوية وإنتاجية الكتلة الحية النباتية، إضافةً لتحديد البصمة الطيفية للمحاصيل الزراعية والفصل الطيفي بين المحاصيل.

 

وعن إنجازاتها ذكرت المنظومة أنها تمكنت من تقدير إنتاج القمح عبر الصور الفضائية في سورية لموسم 2014 وتقدير شدة تأثر زراعة وإنتاج القمح في محافظة الرقة بسبب الحرب على سورية، بالإضافة إلى تحديد المناطق المتضررة وشدة الضرر في المحافظة، وذلك وفقاً لما جاء في التقرير الذي طلبته الوزارة عن عملها، مضيفةً أنها تنتج عدة أنواع من التقارير والأبحاث العلمية، أهمها بحث علمي محكم عام 2021 تحت عنوان (دور الاستشعار عن بعد في مراقبة أطوار نمو القمح لدعم إدارة العملية الإنتاجية في سورية) وتقرير علمي عن مراقبة أطوار نمو القمح طيفياً من بيانات الصور الفضائية على مستوى سورية.